Dr. Yasser Osman Moharam Mahgoub – Architect

Architecture, Urbanism and Personal thoughts.

ابن خلدون و العصبية العربية

ابن خلدون و العصبية العربية

   تذكرنا الاحداث الجارية فى العالم العربى بالعبقرى الاجتماعى ابن خلدون ومفهوم العصبية الذى وضعه فى القرن 14 ميلادى

ويظهر من مراجعة مفهوم العصبية انها مازالت المشكل الاساسى للعقل العربى فى العصر الحديث وان العصبية القبلية تطورت لتشمل العصبيات الدينية والفكرية والايديولوجية من خلال الجماعات والاحزاب

ربط ابن حلدون كل الأحداث الهامة والتغييرات الجذرية التي تطرأ على العمران البدوي أو الحضري (العربى) بوجود أو فقدان العصبية

يؤكد ابن خلدون ان ” العصبية هى نزعة طبيعية في البشر منذ كانوا” ذلك أنها تتولد من النسب والقرابة وتتوقف درجة قوتها أو ضعفها على درجة قرب النسب أو بعده وهى فى رأيه المحور الأساسي في حياة الدول والممالك

فرق ابن خلدون بين  العصبية العامة والعصبية الخاصة، والعصبيات الخاصة هى التى تتنافس على الرئاسة والملك

وبعد استيلاء العصبية الخاصة على الرئاسة تطمح إلى ما هو أكثر، أي إلى فرض سيادتها على العصبيات الخاصة الاخرى وعلى العصبية العامة

والملك وهو أمر زائد على الرئاسة، فهو التغلب والحكم بالقهر، وصاحب العصبية إذا بلغ رتبة طلب ما فوقها واذا بلغ الرئاسة طلب الملك

الخلال هى عوامل اجتماعية وأخلاقية جديدة تأتى بعد الوصول الى الحكم  لتتخطى حدود العصبية الخاصة والاعتماد على مختلف العصبيات

يقول ابن خلدون ان حالات الدولة وأطوارها لا تعدو في الغالب خمسة أطوار

الطور الأول طور الظفر بالبغية، وغلب المدافع والممانع، والاستيلاء على الملك وانتزاعه من أيدي الدولة السالفة قبلها. فيكون صاحب الدولة في هذا الطور أسوة بقومه في اكتساب المجد وجباية المال والمدافعة عن الحوزة والحماية لا ينفرد دونهم بشيء لأن ذلك هو مقتضى العصبية التي وقع بها الغلب، وهي لم تزل بعد بحالها.

الطور الثاني طور الاستبداد على قومه والانفراد دونهم بالملك وكبحهم عن التطاول للمساهمة والمشاركة.ويكون صاحب الدولة في هذا الطور معنيا باصطناع الرجال واتخاذ الموالي والصنائع والاستكثار من ذلك، لجدع أنوف أهل عصبيته وعشيرته المقاسمين له في نسبه، الضاربين في الملك بمثل سهمه.فهو يدافعهم عن الأمر ويصدهم عن موارده ويردهم على أعقابهم أن بخلصوا إليه حتى يقر الأمر في نصابه

الطور الثالث طور الفراغ والدعة لتحصيل ثمرات الملك مما تنزع طباع البشر إليه من تحصيل المال وتخليد الآثار وبعد الصيت، فسيتفرغ وسعه في الجباية وضبط الدخل والخرج، وإحصاء النفقات والقصد فيها، وتشييد المباني الحافلة والمصانع العظيمة، والامصار المتسعة، والهياكل المرتفعة، وإجازة الوفود من أشرف الأمم ووجوه القبائل وبث المعروف في أهله. هذا مع التوسعة على صنائعه وحاشيته في أحوالهم بالمال والجاه، واعتراض جنوده وادرار ارزاقهم وانصافهم في اعطياتهم لكل هلال، حتى يظهر أثر ذلك عليهم ذلك في ملابسهم وشكتهم وشاراتهم يوم الزينة.وهذا الطور آخر أطوار الاستبداد

الطور الرابع طور القنوع والمسالمة ويكون صاحب الدولة في هذا قانعا بما أولوه سلما لأنظاره من الملوك واقتاله مقلدا للماضين من سلفه. ويرى أن الخروج عن تقليده فساد أمره وأنهم أبصر بما بنوا من مجده.

الطور الخامس طور الإسراف والتبذير ويكون صاحب الدولة في هذا الطور متلفا لما جمع أولوه في سبيل الشهوات والملاذ والكرم على بطانته وفي مجالسه، واصطناع أخدان السوء وخضراء الدمن، وتقليدهم عظيمات الأمور التي لا يستقلون بحملها، ولايعرفون ما يأتون ويذرون منها، مستفسدا لكبار الأولياء من قومه وصنائع سلفه، حتى يضطغنوا عليه ويتخاذلوا عن نصرته، مضيعا من جنده بما أنفق من أعطياتهم في شهواتهم. وفي هذا الطور تحصل في الدولة طبيعة الهرم، ويستولي عليها المرض المزمن الذي لا تكاد تخلص منه.أي أن تنقرض

ان تحليل ابن خلدون ولادة ونمو وهرم الدولة هو ذو أهمية بالغة ، لأنه ينطلق من دراسة الحركة الداخلية للدولة المتمثلة في العصبية ولاننا ما نزال نراه فى العالم العربى فى القرن الواحد والعشرين حيث تم اعادة انتاج العصبية واصبحت مؤثر اساسيا فى الاحداث الجارية

هل يمكن للعقل العربى ان يتخلص من “العصبية” لكى يحقق الديمقراطية كأساس للدولة الحديثة؟ ام انه لا زال تحت سيطرة العصبية ويجب ان يجد بديل للديمقراطية تكون العصبية احد مكوناته الاساسية؟

————————-

 المصدر المستخدم: http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D8%A8%D9%86_%D8%AE%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%86

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: